اربح المال من العمل في التداول (المقال اخر الصفحة)

Iphone7

يصرنا ان تكون من الفائزين معنا بسيارة بي إم اكس 2018 BMW X4 الجديدة مجانا ، السيارة سنرسلها لك مجانا إلى اي بلد في العالم دون ان تدفع شيئ , فقط اكمل الخطوات و اجب عن الأسئلة البسيطة التالية :

هل تملك سيارة ؟

نعم لا

هل لديك رخصة سياقة ؟

نعم لا

هل تسمح لنا بوضع صورتك في الموقع بعد الفوز بالسيارة ؟

نعم لا

احسنت لقد اجبت بنجاح ، اختر لون سيارتك و اتمم الخطوات ؟


بيضاء سوداء حمراء زرقاء

المرجو الإنتظار قليلا...

كيف تربح المال من المنزل من التداول في سوق الفوركس؟ ( تحقيقق الحرية المالية )

سأقوم في درس اليوم بعرض رؤيتي عليكم حول عدد من الأشياء الرئيسية التي ساعدتني على البدء في كسب المال من سوق الفوركس، وربما ما أود ذكره لا يكون هو ما ترغبون في الاستماع إليه بالضبط، لأن الأمر لن يكون ممتعا أو مسليا بالضرورة، إلا أنكم إذا قمتم في الواقع ببذل بعض الجهد وبدأتم في تطبيق بعض تلك الأفكار، فإنني على يقين من أنكم سوف تلاحظون تغيرات واضحة في كلا من طريقة تفكيركم في التداول وقراراتكم بشأنها،

وللأسف هناك ما يقرب من نحو 80% ممن يقومون بمطالعة المقالات لا ينتهون من قراءتها مطلقا، لذا من فضلكم حاولوا أن تكونوا من القلة الباقية ممن يكملون قراءة المقالات التي يشرعون في قراءتها وهذا لصالحكم في النهاية، فهذه المقالة من المقالات الهامة للغاية. ينبغي أن تبذلوا أقصى ما في وسعكم حتى تنجحوا في كسب المال من التداول، وليس ما تودون فقط بذله من جهد، فغالبا هذان الأمران مختلفان تمام الاختلاف، وتذكر دائما الهدف النهائي من التداول وتأكد من أنك ترى الصورة كاملة باستمرار، فلا تلهيك التفاصيل كي لا تحيد عن الطريق وتسقط مرة أخرى في فخاخ التداول ذاتها التي تسببت لك في خسارة المال. ما يلي هي الأشياء الرئيسية التي قمت بها أو بتغييرها جعلتني انتقل من فئة المتداولين الفاشلين إلى الناجحين بالتداول في السوق...

استخدم أوامر وقف الخسارة الأبعد

قد تتسبب في إحكام الخناق بشدة حول صفقات تداولك عن طريق استخدامك لأوامر وقف الخسارة بشكل محكم كثيرا فتجعلها داخل مدى الحركة اليومي للسوق، فيجب عليك أن تفسح المجال لصفقاتك حتى تتنفس، فلا تقوم بخنقها بتلك الطريقة. يقوم معظم المتداولين المبتدئين بوضع أوامر الوقف داخل نطاق معدل الحركة اليومي وذلك أشبه بالتبرع بما معك من مال. قم بتفقد مقالتي عن كيفية استخدام معدل المدى الصحيح بالإضافة إلى هذه المقالة التي تدور حول كيفية وضع وتحديد أوامر وقف الخسارة، فسوف يقدمان لك بعض الأفكار حول كيفية وضع أوامر وقف الخسارة بطريقة استراتيجية في حين لا يزال بإمكانك إفساح المجال لصفقاتك كي تتنفس بحرية. بالطبع هناك معضلة غير مرئية، إذا ما جاز تسميتها كذلك، حيث تظهر مع أوامر وقف الخسارة الأبعد حقيقة أنك في حاجة إلى تقليل حجم مراكز الصرف، ورغم ذلك لا ينبغي أن تظن أن هذا الأمر سيء بالنسبة لك، فعلى العكس من ذلك فمسألة وضع أمر وقف خسارتك بطريقة صحيحة يعني أنك تقوم بالتداول بشكل صحيح وأنك تحترم نظام السوق، ويعني كذلك أنك تتصرف بطريقة منطقية وليس بشكل انفعالي وعاطفي، فإذا قمت بالتداول بهذه الطريقة لمدة كافية، فسوف تكسب المال وتبني سجل إنجازات تداولك الذي يظهر ذلك. إن المتداولين أصحاب سجلات الانجازات المحترمة في حسابات التداول الحقيقية على مدار العام الواحد، لن يجدوا أدني صعوبة في العثور على التمويل اللازم أو الحصول على المزيد من الأموال لصفقات التداول. لا تسقط في فخ الاعتقاد بأنه بإمكانك التداول على الأطر الزمنية (التايم فريم) الأقصر واستخدام أوامر وقف الخسارة الأقرب، فبالتأكيد كلما تحسن مستوى أدائك تمكنت من اغتنام فرص دخول الصفقات على إطار الرسوم البيانية للأربع ساعات أو للساعة اللذين لا يتطلبان أمر وقف خسارة أبعد، إلا أنك لن تقوى على فعل ذلك بشكل ناجح لفترة طويلة من الوقت إذا لم تكن تعرف بالفعل كيفية التداول بشكل مربح على الرسوم البيانية (الشارت) اليومية وتقهم طريقة وضع أمر وقف الخسارة بشكل صحيح على ذلك الإطار الزمني.

لا تنظر إلى أوامر وقف الخسارة الأبعد باعتبارها عائق، بل انظر لأمر وقف الخسارة المحدد (الذي قد يكون على الأرجح أبعد مما تود) بشكل صحيح كجزء من عملية وعادات التداول السليمة التي سوف تؤدي بك في النهاية إلى أن تصبح متداولا ناجحا باستمرار بشكل أسرع كثيرا مما لو أنك قمت بوضع أوامر وقف الخسارة بشكل عاطفي وانفعالي ناجم عن الطمع.

قم بفتح عدد أقل من صفقات التداول واحتفظ بهم لفترة أطول

قد يؤدي الاحتفاظ بعدد أقل من الصفقات لفترة أطول إلى المزيد من الأرباح، بشكل أسرع كثيرا من التردد على السوق طوال الوقت ودخول العديد من الصفقات، فالأرباح الكبيرة يتم الحصول عليها عن طريق اغتنام فرص فتح الصفقات أثناء التغيرات الكبيرة في السعر والاحتفاظ بها لفترة كافية، والتداول بتلك الطريقة هو أيضا مسألة سهلة للغاية عن التردد المتكرر على السوق ويعني كذلك أنك لست في حاجة إلى نسبة عالية من الصفقات الرابحة كي تصبح رابحا لأنه يمكنك تعويض الكثير من الصفقات الخاسرة في صفقة واحدة تعود عليك بربح كبير. كلما أكثرت من دخول الصفقات دفعت عدد أكبر من العمولات (هامش فرق السعر بين سعر العرض والطلب) إلى شركة الوساطة، وعلى مدار العام فإن تلك الرسوم تتجمع لتتجاوز حجم أي أرباح قد تكون قد حققتها خلال تلك الفترة. حينما تقوم بفتح عدد أقل من الصفقات وتحتفظ بها لفترة أطول، فلن تقوم بدفع كل تلك الرسوم إلى شركات الوساطة وتكون ما زال بيدك الفرصة للاستفادة من التغيرات القوية في سعر مؤشر السوق. إن التداول بصورة أقل يعني ارتكاب عدد أقل من أخطاء التداول الانفعالي مثل الإفراط في عدد مرات التداول وفي استخدام الرافعة المالية لزيادة حجم حساب تداولك، والسبب الأهم وراء خروج عدد كبير من المتداولين في نهاية العام خاسرين هو لأنهم يقومون بضخ أموالهم التي ربحوها مرة أخرى إلى السوق عقب ربحهم لسلسلة من الصفقات، ينبغي أن تحافظ على رأس مالك في التداول وأن تكون شخصا انتقائيا إلى درجة كبيرة بالنسبة للصفقات التي تختارها إذا أردت أن تحقق الكثير من المال، ولهذا تقوم بإجراء عدد أقل من الصفقات والاحتفاظ بها لمدة أطول. إن الاحتفاظ بالصفقات مفتوحة لفترات أطول تمنحكم الفرصة لاغتنام التغيرات الكبيرة في سعر السوق وهذا يعني أنك تربح المال من السوق بسهولة وتستفيد من عنفوانه، ومن البديهي أن التغيرات الكبيرة في اتجاه السعر والاتجاهات العامة (الترند) القوية لا تتكرر طوال الوقت، إلا أنها تحدث بالقدر الكافي وإذا كنت تعلم كيفية تداولها فبإمكانك تحقيق الكثير من الأموال بقدر قليل جدا من الانشغال بها من جانبك. ومن طرق الاستفادة من تلك التغيرات الكبيرة والخروج بالكثير من الأرباح من خلالها أن تقوم باستخدام الأرباح لزيادة حجم مراكزك الصرفية، وهذا في العادة حينما تقوم بتعديل حجم المركز في أثناء سير "الترند" في صالحك، وإنشاء حجم مركز صرف أكبر في أثناء تعقب أمر وقف خسارتك بينما يزداد حجم أرباح الصفقة شيئا فشيئا، لمعرفة المزيد يمكنكم تفقد مقالتي التي بعنوان استخدام الأموال التي تم ربحها من الصفقات لزيادة حجم الأرباح. في الختام تذكر دوما أن صفقة واحدة جيدة في نهاية كل شهر أو حتى كل شهرين تبقيها مفتوحة على مدار عدة أسابيع أو شهور قد تحقق من ورائها المزيد من المال وقد تحقق عوائد أكبر بكثير بأقل قدر من العمل والإجهاد عن التردد على السوق دخولا وخروجا طوال الشهر.

جو الملل

يبدو أن الناس يعتقدون أنهم في حاجة إلى الانشغال بالسوق كثيرا حتى يتمكنوا من كسب المال، إلا أنهم يفعلون ذلك لأنهم يشعرون بالمتعة ولأن ذلك يمنحهم الإثارة والتشويق (أو ربما يكونون مدمنين لها)، وليس لأن التداول في السوق مربحا. إذا أردت الحصول على المال من التداول، فينبغي أن تشعر في الأساس بالملل عند القيام بصفقاتك لأنك لا ينبغي أن تقوم بالتداول بتلك الطريقة التي تتعرض فيها لكثير من حالات الارتفاع الشديد في رصيد تداولك يعقبه انخفاض شديد، ولا تجعل المقولة تربكك فأنا لا أقصد أن تمل من القيام بصفقاتك فكلامي ليس المقصود منه أنه ينبغي أن تعتقد أن التداول ممل، فأنا أقصد بمنتهى البساطة أن الإثارة والحماسة الناتجة عن التداول لا ينبغي أن تكون بسبب القيام بالتداول بشكل خاطئ، بل بسبب القيام به بالطريقة الصحيحة، بمعنى أنك يجب أن تشعر بالإثارة بسبب عوائد التداول السليم على المدى الأطول، والتي تعني استخدام أوامر وقف الخسارة السليمة (والأبعد إّذا لزم الأمر)، وكن أكثر انتقائية في اختيار صفقاتك (تداول كما يفعل القناص) واحتفظ بهم لفترات أطول.